18
سبتمتبر
2020
حكومة انقاذ وطني محلية. محافظة ذي قار ..بقلم المحلل السياسي ناجي الغزي
نشر منذ 9 شهر - عدد المشاهدات : 241

حكومة انقاذ وطني محلية.
محافظة ذي قار من المحافظات المنكوبة مع سبق الاصرار، وهي من المحافظات المعطاة بالدم والرجال والمواقف المشرفة . ولكنها غير محظوظة في الحكومات المحلية التي تدير شؤونها. واغلب ابناء مركز المحافظة في مدينة الناصرية يعلمون من كان يدير شؤون المحافظة في الازمنة السابقة واليوم كذلك. والمحافظ ماهو الا واجهة ضعيفة تملا الاعلام ضجيج بدون طحين. وعليه ان تقوم نخبة من ابناء المحافظة بتاسيس حكومة انقاذ وطني محلية تتكون من محافظ ظل  ومجموعة من المستشارين الاختصاص في كل مفاصل مؤسسات الدولة. ووضع دراسة سريعة لمجموع ايرادات المحافظة من تلك المؤسسات وطريقة جبايتها وايداعها وطرق صرفها لانها اموال ليست لشخص المحافظ بل هي اموال الشعب. وكذلك معرفة الميزانية السنوية التي ترصد للمحافظة واموال تنمية الاقاليم واموال المنافع الاجتماعية التي تسمى(بترو دولار) وحجم الكادر الوظيفي لملاكات المؤسسات ونسب التعيين بها سنويا. وهذه الحكومة تعمل بدون اجر تطوعي وتعتمد على الكفاءات والخبرات المتقاعدة من مؤسسات الدولة لانها اكثر دراية باحوال المؤسسات.
وعليها ان تضع دراسة لاحتياجات المحافظة ورصد اهم المعوقات التي تحول دون اتمام او انجاز بعض المشاريع. وتقدم رؤية للمحافظة عامة ولمركز مدينة الناصرية خاصة حول تنظيم الشوارع من التجاوزات وايجاد بديل مكاني لهؤلاء للاستفادة من اجورهم كجباية تدعم ميزانية المحافظة و كذلك متابعة مشاريع الاستثمار وتشغيل الشباب العاطل. وهذه الحكومة تستطيع ان تقّيم عمل المحافظ ونوابه ومعاونية ومدراء الدوائر بموضوعية ووطنية بعيدا ان اي تجاذب سياسي او انتماء حزبي. وعليه يمكن اختيار محافظ جديد للمحافظة مبني على رؤيتها الصحيحة وحرصها الشديد والسديد.
وهذه الحكومة ان لايتجاوز عددها على ٢٥ شخص.
وبعد تاسيس هذه الحكومة تشكل لجان شعبية في كل منطقة مكونه من ٥ اشخاص ممن تتجاوز اعمارهم الخمسين سنة يعتمدون على رؤية الاشياء بتعقل كبير وخبرة الحياة، يتواصلون مع حكومة الانقاذ لمعرفة احتياجاتهم الضرورية الخدمية والامنية والصحية. وبهذا العمل يمكن ان تسير الامور نحو تطبيق مجتمع سلمي يعتمد على ابناءه والنظر الى حياتهم ومعاشهم واحتياجاتهم من الاسفل وليس النظر لهم من البروج العاجية.

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
اعلانات تجارية
اعلانات تجارية
استطلاع رأى

هل سيتمكن عادل عبد المهدي من تشكيل حكومة تضم وزراء تكنوقراط بعيدين عن المحاصصة الحزبية والطائفية؟

0 صوت - 0 %

6 صوت - 67 %

عدد الأصوات : 9

أخبار